الإثنين 20 مارس 2017: ألستوم تدعم سبع مدارس إيكولوجية ببرنامج مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة

شرعت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة وألستوم في تفعيل شراكتهما من أجل مواكبة سبع مدارس بطنجة وجهة فاس للحصول على اللواء الأخضر

في يوم الإثنين 20 مارس 2017، شرعت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة وألستوم المغرب ومؤسسة ألستوم في تفعيل شراكتها الموقع عليها في نونبر الماضي لمواكبة سبع مدارس على الحصول على اللواء الأخضر لبرنامج المدارس الإيكولوجية وذلك في إطار مشروع « طنجة إكسبريس من أجل البيئة ». لهذا الغرض، تم تنظيم ورشة بفندق إيبيس بطنجة بحضور مدراء ومؤطرو المدارس الإيكولوجية السبع وأزيد من عشر تلاميذ يمثلون لجان تتبع البرنامج في مختلف المؤسسات الابتدائية الحاضرة، مرفوقين بمسؤولين من الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهتي طنجة-تطوان –الحسيمة وفاس-مكناس.

هذه الشراكة ستمكن من جهة من خلق شبكات تواصلية وتقوية قدرات ست مدارس إيكولوجية بطنجة منخرطة منذ عدة سنوات في برنامج المدارس الإيكولوجية الذي تشرف عليه كل من مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، ومن جهة ثانية، مواكبة مدرسة سابعة انخرطت حديثا في برنامج المدارس الإيكولوجية بجهة فاس.
خلال سنة 2017، ستقوم المدارس الإيكولوجية السبع بأعمال تتعلق بإنجاز أنشطة للتشبيك والتكوين والتحسيس بالمحاور التي تمت بلورتها من أجل الحصول على اللواء الأخضر، مثل تدبير الماء والطاقة والنفايات. كما سيمكن الارتقاء البيئي لهذه المدارس من إعادة تأهيل فضاءاتها الخضراء وتحسين نجاعتها الطاقية، علاوة على ذلك، سيسهام هذا التعاون في بلورة الأدوات البيداغوجية والتحسيسية.
تتواجد جميع المدارس المستفيدة بأحياء مجاورة لمواقع الشركة ، ويتعلق الأمر بمدرسة ابن زيدون والمجاهدين وابن تومرت وعبد الله ابراهيم وحجر النحل ورابعة العدوية بطنجة بالإضافة إلى مدرسة علال بن عبد الله بتاونات الجماعة القروية الرغيوة، جهة فاس.
في الوقت الحالي، يهم برنامج المدارس الإيكولوجية، الذي أطلق سنة 2006 من طرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، 1633 مدرسة ابتدائية و600000 تلميذا و20000 مؤطرا. في سنة 2016، حصلت 216 مدرسة على اللواء الأخضر فيما نالت51 مدرسة الشهادة الفضية و59 مدرسة الشهادة البرونزية وذلك في إطار المنهجية التدريجية للبرنامج. (www. ecoecoles.ma)
تجدر الإشارة إلى أن ألستوم، المنعشة للتنقل المستدام والتي تصمم وتقترح أنظمة ومعدات وخدمات لفائدة القطاع السككي، تشارك حاليا في إنجاز مشروع الخط فائق السرعة بين طنجة والدار البيضاء. (www.foundation.alstom.com)

 

 

من نحن