الحدث

بين الويدان- 06 أبريل 2018 : تنظيم أنشطة تحسيسية بمدرسة « أيت حلوان » رفقة السباح المغربي حسن بركة على هامش التظاهرة الرياضية « بين سويمران

  في إطار تفعيل اتفاقية الشراكة المبرمة بين مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي، نظمت أنشطة تربوية  بمدرسة أيت حلوان  ببين الويدان رفقة السباح المغربي حسن بركة يوم الجمعة 6 أبريل  2018 استفاد منها  30 متعلمة ومتعلم قاموا من خلالها ب :  إنشاء أكوام إيكولوجية من أجل إنجاز ( السماد العضوي )  وإنجاز مجسمات من مواد التدوير بالمدرسة  الإيكولوجي   بالإضافة إلى مسابقة ( البازل) اختبر فيها السباح المتعلمون من أجل معرفة مدة التي تتحل فيها مجموعة من النفايات  

الناظور – 5 أبريل2018 : مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة تطلق أنشطة خارجية بالناظور

مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة تطلق أنشطة ميدانية من أجل تحسيس أفضل للأطفال بحماية الساحل والمحيط. أطلقت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة يوم 3 أبريل 2018، بالناظور، أنشطة ميدانية بمارينا أطاليون من أجل معاينة الأقفاص العائمة المغمورة في بحيرة مارتشيكا، وذلك في إطار برنامجها التربوي "المدارس الإيكولوجية". وقد تمت دعوة حوالي ثلاثين تلميذا من لجان التتبع المنتمين لتسع مدارس إيكولوجية المتواجدة بالقرب من بحيرة مارتشيكا إلى المشاركة في هذه الأنشطة. ويتعلق الأمر بالمدارس المتوجة باللواء الأخضر والمدارس المتواجدة بالقرب من الشريط الرملي للبحيرة: عمر المختار، وادي المخازن، الحسن الثاني، عبد المومن، أم المؤمنين، اولاد العربي، مجموعة مدارس ابن العاص، بوقانا، أركمان والجزيرة. وتهدف المؤسسة من خلال هذه الأنشطة إلى تحسيس التلاميذ ميدانيا بحماية الساحل والمحيط، وهو محور أساسي في عملها المتمثل في حماية البيئة. ففي إطار هذه الأنشطة الخارجية، تقترح الأطر التربوية على المتعلمين الذين يؤطرونهم القيام بمشاريع ملموسة تندرج في اطار التنمية المستدامة من أجل الحفاظ على المحيط. وسيتم إنجاز جزء من هذه المشاريع في القسم الدراسي والجزء الآخر في الميدان، وستتطرق لمحاور كالتنوع البيولوجي البحري والأنشطة المائية والنقل البحري والصيد وتربية الأحياء البحرية والتلوث والضوضاء. وقد تم تخصيص أول نشاط ميداني لفائدة التلاميذ بالناظور حيث عاينوا يوم 5 أبريل  وضع الشعب الاصطناعية تحت الماء ببحيرة مارتشيكا، والتي تم تثبيتها من أجل تشجيع توالد الأسماك والحفاظ على التنوع البيولوجي. وستتولى كل مدرسة من المدارس الإيكولوجية التسعة المتواجدة بالقرب من البحيرة رعاية إحدى الشعب الاصطناعية وستراقب تطور نمو الأسماك الصغيرة التي تتواجد بها. و كان الأطفال مدعومين ، في هذا النشاط ، من طرف حوالي ثلاثين من الصحفيين الشباب من أجل البيئة، المنخرطين في برنامج تربوي آخر للمؤسسة، حيث قاموا بتغطية الحدث كصحفيين مهنيين. وأعقبت هذه الأنشطة ورشات موضوعاتية منظمة من قبل الشركاء الوطنيين والدوليين لمشروع بحيرة مارتشيكا، الفضاء المتميز بتنوعه البيولوجي، الذي يخضع لبرنامج خاص بحمايته، وهو البرنامج الذي تنجزه المؤسسة والفاعلين المعنيين منذ سنة 2009. فالمؤسسة تواصل ميدانيا عملها المتعلق بالتربية والتحسيس بحماية الساحل والمحيط، لفائدة كافة العموم والأطفال والكبار والفاعلين الاقتصاديين والمقاولات والإدارات. وتجسد المؤسسة عملها من خلال برامجها شواطئ نظيفة واللواء الأخضر والفضاءات المحمية وخليج وادي الذهب ومحمية المحيط الحيوي البيقاري وكذلك جوائز للا حسناء للساحل المستدام. حصيلة برنامجي "المدارس الإيكولوجية" و"الصحفيون الشباب من أجل البيئة" بالناظور. الصحفيون الشباب من أجل البيئة: 10 جوائز على المستوى الوطني و3 جوائز على المستوى الدولي، ممنوحة من طرف اللجنة الدولية لمؤسسة التربية على البيئة. "المدارس الإيكولوجية": 65 من ضمن 138 مدرسة منخرطة في البرنامج حصلت منها 7 مدارس إيكولوجية على اللواء الأخضر.

الرباط – 16 مارس 2018 : صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء تقوم بزيارة لمدرسة إيكولوجية

قامت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء، رئيسة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، يومه الجمعة 16 مارس 2018، بزيارة للمدرسة الإيكولوجية "المسجد" بعين عودة، وهي بلدة صغيرة قرب الرباط، وذلك بمناسبة الاحتفال بمرور اثني عشرسنة على برنامج المدارس الإيكولوجية الذي يعتبر أحد الآليات الرائدة التي تعتمدها المؤسسة لجعل من التربية على التنمية المستدامة جزءا لا يتجزأ عن التعليم بالنسبة للأطفال. خلال هذه الزيارة، أجرت صاحبة السمو الملكي محادثة مع تلاميذ لجنة التتبع بالمدرسة، وهم أطفال تتراوح أعمارهم ما بين خمس وإثني عشر سنة، الذين يتعبأون عن قناعة منذ سنة 2010، تاريخ انخراط مؤسستهم في برنامج المدارس الإيكولوجية. وقد استعرض التلاميذ أمام صاحبة السمو الملكي الممارسات الإيكولوجية اليومية والممارسات الجيدة التي يعتمدونها من أجل التدبير الجيد للماء والاقتصاد المسؤول للطاقة. وتناولوا إلى جانب صاحبة السمو الملكي مشاكل المناخ والطاقة بواسطة لعبة تتيحها المؤسسة على الإنترنيت بغية تحسيس الأطفال حول هذه الرهانات الكبرى. كما أظهر التلاميذ أمام صاحبة السمو الملكي اهتمامهم بالحفاظ على التنوع البيولوجي حيث قدموا لها نباتات عطرية وطبية قاموا بغرسها بالفضاء الأخضر للمدرسة. على إثر ذلك، تابعت صاحبة السمو الملكي المبادرات المتخذة من طرف التلاميذ لعزل وتثمين نفايات مؤسستهم، أو لاقتصاد الماء بحديقة مدرستهم عبر استخدام نظام السقي بالتنقيط بالقنينات المصنعة من بولي إيثيلين تريفثاليت (PET) . وتعتبر مدرسة "المسجد" نموذجا ناجحا بالنسبة لبرنامج "المدارس الإيكولوجية" حيث أن التزام تلاميذها مكنها من الحصول منذ 2012 على علامة اللواء الأخضر، أفضل جائزة يمنحها البرنامج، مع تجديد هذه العلامة كل سنة. وتناول الـ 171 تلميذا، المعبئين من طرف لجنة التتبع، والموزعين على ستة أقسام، مختلف محاور البرنامج. ففي سنة 2012، أنجزوا محور تدبير النفايات والتغذية، وفي سنتي 2013 و2014، تطرق التلاميذ إلى محورين آخرين، الطاقة والتنوع البيولوجي. من ناحية ثانية، فإن برنامج مدارس إيكولوجية لا يقتصر على نقل ونشر المعارف البسيطة. فمن خلال تفسيره الرهانات البيئية، يدفع الأطفال إلى القيام بالتطبيق الملموس للحلول وتغيير سلوكياتهم. بالإضافة إلى ذلك، يلقن البرنامج كيفية تقليص وإعادة استعمال وتدوير النفايات بواسطة تصرفات إيكولوجية بسيطة ويجعل الأطفال يتحلون بروح الابتكار والمبادرة. حيث قام تلاميذ مدرسة المسجد بصنع صناديق العزل بكرتون البيض أو طهي لمجة جماعية صحية وفق المبادئ المكتسبة من خلال تناول موضوع التغذية. كما استبدلوا مصابيح المدرسة المتوهجة بأخرى ذات الاستهلاك المنخفض. حاليا، يعمل تلاميذ مدرسة "المسجد" على نقل تجاربهم إلى محيطهم وكذلك إلى مؤسسات أخرى. وقد أنجزوا، بمساعدة جمعية بسمة أمل، "دليل التلميذ الإيكولوجي". بفضل نهج خلق الشبكات الذي تشرف عليه المؤسسة من أجل تمكين نشر التجارب والممارسات الجيدة، قامت المدرسة أيضا سنة 2018 بالتشبيك مع مؤسسة قروية أخرى، وهي المدرسة الإيكولوجية البورة بتارودانت، الحاصلة على اللواء الأخضر منذ سنة 2013، والتي تتقاسم معها حاليا لعبة، منجزة بواسطة أدوات أعيد تدويرها، حول الاستهلاك الكهربائي للأجهزة المنزلية. وقد مكن التزام ونشاط مدرسة المسجد من جعلها تحظى باستمرار بعناية خاصة لاسيما الروبورتاج التليفزيوني الذي أنجز حولها في أبريل 2016، على هامش توقيع اتفاقية الشراكة بين مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة واليونيسكو. وتجسد مدرسة المسجد التطور الملموس الذي عرفه برنامج المدارس الإيكولوجية منذ 12 سنة. ويوجه هذا البرنامج الذي أنشأته المؤسسة الدولية للتربية على البيئة والذي اعتمد بالمغرب من طرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي والتعليم العالي، إلى أطفال التعليم الأولي والابتدائي ويهدف إلى ترسيخ أسس السلوك الإيكولوجي لديهم. حاليا، تنخرط حوالي 1925 مدرسة في البرنامج من بينها 262 مدرسة متوجة باللواء الأخضر أو بإحدى الشهادات المرحلية. هذه الشبكة تمثل أزيد من 717853 تلميذا إيكولوجيا مؤطرين من طرف 28765 منسق مكونين من طرف وزارة التربية الوطنية. ويعتبر برنامج المدارس الإيكولوجية من بين أهم البرامج التي تبلورها المؤسسة، تحت إشراف صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء، منذ نشأتها سنة 2001 من أجل تربية وتحسيس كافة العموم، الأطفال كما الكبار أو ذوي القرار حول البيئة، وذلك من أجل جعل ممارسات الحياة اليومية وقرارات المقاولات أو سياسات الإدارات تحترم البيئة تلقائيا. من خلال حوالي عشرين برنامجا تمت بلورتها في مجال التربية، وجودة الهواء والمناخ، وحماية الساحل، والسياحة المستدامة، وواحة نخيل مراكش أو الحدائق التاريخية، تأخذ صاحبة السمو الملكي الأميرة للاحسناء المبادرة وتعبئ جميع الفاعلين من مواطنين ومقاولات وسلطات عمومية من أجل خلق ديناميات جماعية. ومن أجل توفير الإمكانيات اللازمة لبلوغ هدف التربية والتحسيس الذي تسعى وراءه، تنخرط المؤسسة في دينامية عالمية تدعمها الأمم المتحدة حيث انضمت إلى برنامج العمل الشامل للأمم المتحدة الذي أنشئ سنة 2014 أثناء إطلاق العشرية الثانية للتربية على التنمية المستدامة (2014-2024). وقد وقعت المؤسسة عدة شراكات مع مؤسسات دولية كبرى مثل اليونيسكو والفاو وبرنامج الأمم المتحدة من أجل البيئة والإيسيسكو والاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن التغيرات المناخية من أجل تعبئة خبراتهم وإمكانياتهم الهامة. وتركز مجهوداتها على تقوية قدرات المؤطرين، الوسيلة الأكثر فعالية والأسرع لتوسيع نطاق عملها وتحقيق بشكل أسرع تعميم تدريس التربية على التنمية المستدامة بالمغرب. وفي الأخير، تتقاسم المؤسسة تجربتها مع إفريقيا التي تدعم فيها منذ كوب 22 بمراكش مجهودات المملكة من أجل مواكبة بلدان القارة في هذا التحسيس. المدارس الإيكولوجية: حاليا، يعتمد أزيد من 68 بلدا من أنحاء العالم برنامج المدارس الإيكولوجية الذي أطلقته مؤسسة التربية على البيئة. وتم إدخاله بالمغرب من طرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة سنة 2006 www.fm6e.org بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي والتعليم العالي. ينخرط في هذا البرنامج 1925 مدرسة من بينها 44% قروية و56% حضرية. 262 مدرسة توجت باللواء الأخضر فضلا عن 71 مدرسة حاصلة على الشهادة الفضية و93 مدرسة حاصلة على الشهادة البرونزية.  

الجمعة 1 أبريل 2016: ورشات تقوية القدرات بإستعمال المنصة الإلكترونية للطاقة

في إطار تقوية قدرات المدارس المنخرطة في برنامج المدارس الإيكولوجية ، أنجزت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة منصة إلكترونية حول محور الطاقة وكمرحلة تجريبية بعد إطلاق المنصة، نظمت ورشات لتقديمها لمتعلمي و متعلمات نيابة مراكش، نيابة الصخيرات تمارة و أكاديمية الدار البيضاء سطات ، وكدا خلال الورشات التكوينية للبرنامج في كل من نيابة الداخلة ، نيابة الناظور و نيابة وجدة وقد تمكن متعلمي ومتعلمات هده النيابات من  التعرف على مضمون المنصة و أدلوا بآرائهم و مقترحاتهم حولها المنصة موجودة على البوابة عبر الرابط التالي: http://www.ecoecoles.ma/outils-pedagogiques

الورشة الوطنية لمنسقي التربية على التنمية المستدامة 18 – 19 فبراير 2015

في إطار الشراكة بين مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني تنظم ورشة وطنية تكوينية تخص برنامجي "المدارس الإيكولوجية" و "الصحفيون الشباب من أجل البيئة " ، يومي 18 و 19 فبراير 2015 لفائدة منسقي التربية على التنمية المستدامة . التفاصيل

زيارة سفينة »بعثات تارا » من طرف تلاميذ المدارس الإيكولوجية بطنجة، يوم 1 نونبر 2014

قام متعلموا و متعلمات عدة مدارس منخرطة في برنامج "المدارس الإيكولوجية" بطنجة ، بزيارة "بعثات تارا" التي انجزت رحلة استكشافية في منطقة البحر الأبيض المتوسط من ماي إلى نونبر 2014. وتم تقديم أثناء هذه الزيارة عرضا عن السفينة و عن طاقمها. و كذلك تم إقتراح على تلاميذ المؤسسات التعليمية الإبتدائية والإعدادية و الثانوية ، القيام بزيارة المركب الشراعي الذي يرسو يرسو بطنجة والمشاركة في أوراش العمل التعليمية. وبذلك يمكنهم معرفة بشكل مباشر واقع بعثة علمية من خلال دورة استكشافية غنية.   وتضمنت هذه الزيارة شقا يخص التحسيس بالقضايا البيئية العديدة ذات الصلة بالبحر الأبيض المتوسط وشق علمي حول البلاستيك، وبذلك كانت الفرصة "لبعثات تارا" متاحة لتعزيز جهود الجمعيات المحلية والإقليمية الخاصة بالقضايا البيئية المرتبطة بالبحر الأبيض المتوسط .وتنظم "بعثات تارا" بعثات لدراسة وفهم تأثير تغير المناخ والأزمة البيئية على المحيطات.

اللقاء الوطني التواصلي بين المدارس الإيكولوجية 5 – 6 فبراير 2014

نظمت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني لقاء وطنيا تواصليا يومي5 – 6 فبراير 2014 ، حضره الأستاذات والأساتذة منسقو المدارس الإيكولوجية. كان الهدف منه هو فتح المجال لتبادل الخبرات والتجارب بين المدارس الابتدائية الحاصلة على الشارة "اللواء الأخضر ". التفاصيل

المؤتمر العالمي السابع للتربية على البيئة مراكش – المغرب 9-14 يونيو 2013 نداء مراكش

نداء مراكش انعقد بمراكش -المغرب- من 9 الى 14 يونيو 2013، المؤتمر العالمي السابع للتربية البيئية، في موضوع التربية على البيئة من أجل انسجام أفضل بين المدن والقرى. وساهم في أشغاله 2400 مشارك، قدموا من 105 دولة من مختلف بقاع العالم. وقد تم تنظيم حفل الافتتاح تحت الرئاسة الفعلية لصاحبة السمو الملكي الأميرة للاحسناء، التي تلت الرسالة الملكية الموجهة للمشاركين في المؤتمر. وتم تنظيم الاشغال في اربع دورات عامة، و 11 دورة موضوعاتية و 22 تظاهرة موازية. عرف المؤتمر حضور مؤسسات دولية كبيرة مثل اليونيسكو وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة والاسيسكو.   وقد مثل المؤتمر السابع، الذي انعقد على بعد بضعة شهور من نهاية عشرية الأمم المتحدة للتربية على البيئة والتنمية المستدامة، فرصة للقاءات التقاسم والتبادل بين المشاركين وعقد اتفاقيات حاملة لمبادرات جديدة على المستوى المحلي والجهوي والدولي. و مكن حجم المشاركة والعدد الكبير للمساهمات النظرية والبحوث المعروضة، من تقديم بانوراما شاملة، عكست الوضعية العامة للتربية البيئية، بنقط قوتها ونقط ضعفها. كما مكنت هذه الأشغال من ابراز المساهمة الأساسية للتربية البيئية في الانتقال نحو مستقبل مستدام. هكذا، وعند اختتام المؤتمر العالمي للتربية البيئية اوصى المشاركون بمايلي: 1. زيادة دعم السلطات العمومية والمنظمات الدولية والممولين لمشاريع التربية البيئية. 2. الاعتراف بانجازات المجتمع المدني في مجال التربية البيئية وتقوية أدواره. 3. تقوية المشاورات والتنسيق بين جميع الأطراف المعنية، من أجل تكامل أفضل عند بلورة الاستراتيجيات وعند تنفيذ مشاريع التربية البيئية. 4. احداث شبكات للفاعلين في مجال التربية البيئية، بغاية تسهيل تقاسم المعارف والمهارات والتجارب والممارسات الجيدة. 5. اعتبار الخصوصيات الترابية وتعبئة الفاعلين المحليين، خلال بلورة وانجاز مشاريع التربية البيئية، مع التأكيد على ضرورة احترام الطبيعة، وغرس قيم المواطنة البيئية وقيم التضامن. 6. تطوير أدوات ووسائل بيداغوجية مبتكرة ومكيفة مع الحاجيات والخصوصيات المحلية، مع الاعتماد أكثر على التكنولوجيات الحديثة للإعلام والتواصل، والاستمرار في اعتماد وتطوير الادوات والوسائل البيداغوجية المستعلمة. 7. تطوير البحث التنموي في مختلف مجالات التربية البيئية وطرق التكوين وأدوات التقييم، وتنمية القيم والسلوكات الأكثر احتراما للبيئة. وهكذا، ندعو جميع الأطراف المعنية، للأخذ بعين الاعتبار توصيات نداء مراكش، والعمل على ترجمته الى تدابير وإجراءات عملية، من أجل الانتقال الى مجتمعات منصفة ومتضامنة واكثر احتراما للبيئة.

مشاركة « المدارس الإيكولوجية » في مسابقة التدويرعلى هامش المؤتمر العالمي السابع للتربية البيئية (WEEC 2013)

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، وتحت الرئاسة الفعلية لصاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناءرئيسة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة ، ينظم بمبادرة من المؤسسة المؤتمر العالمي السابع للتربية البيئية (WEEC 2013) تحت شعار: " التربية على البيئة والرهانات من أجل انسجام أفضل بين المدن والقرى " في الفترة ما بين 9 و14 يونيو 2013، بقصر المؤتمرات في مدينة مراكش، والذي تسعى المؤسسة من خلاله تشجيع الوعي الجماعي بالرهانات البيئية، من أجل ترسيخ ممارسات بيئية جيدة. ومواكبة لهذا الحدث ، تنظم مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بشراكة مع وزارة التربية الوطنية مسابقتين تخص المدارس الإيكولوجية ، وهي مناسبة تمنح لمتعلمات ومتعلمي هذه المؤسسات فرصة لإنجاز بشكل إبداعي و من مواد مدورة : 1- نموذج مصغر للمدرسة الإيكولوجية المشارِكة في المسابقة ( الموجود على الصفحة الرئيسية للبوابة) 2- أو تجسيد وتشكيل علامة المؤتمر (سيستخدم المشروع المنجز في علامات تشوير المؤتمر ) الورقة التقنية لإنجاز نموذج مصغر لمدرستي الإيكولوجية الورقة التقنية لإنجاز علامة المؤتمر بطاقة التسجيل في المسابقة نموذج مدرسة إيكولوجية علامة المؤتمر

مشاركة متعلمي ومتعلمات المدارس الإيكولوجية لنيابة طرفاية في فعاليات مهرجان « الأمير الصغير في الصحراء » من 23 إلى 25 نونبر 2012

في إطار الأنشطة البيئية لمهرجان "الأمير الصغير في الصحراء" المنظم بطرفاية من 23 إلى 25 نونبر 2012، شارك متعلموا ومتعلمات المدارس  الإيكولوجية الموجودة بهذه النيابة في فعاليات المهرجان وذلك من خلال : ـ زيارتهم لأروقة معارض المهرجان، ـ استفادتهم ومشاركتهم من الورشات التربوية (الطاقة المتجددة،تدبير النفايات،الرسم...)بتأطير مكونين مختصين، ـ تنظيم رواق المدارس الإيكولوجية : تضمن مجموعة من الأعمال اليدوية والرسومات التعبيرية واللوحات الفنية التشكيلية من إبداع متعلمي ومتعلمات المؤسسات التعليمية الإبتدائية مشاهدة الصور  

المؤتمر العالمي السابع للتربية البيئية 2013 مراكش – المغرب : « دعوة للمشاركة »

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، وتحت الرئاسة الفعلية لصاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء رئيسة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة،سيتم عقد المؤتمر العالمي السابع للتربية البيئية (WEEC) في الفترة ما بين 9 و14 يونيو 2013، بقصر المؤتمرات في مدينة مراكش المغربية، وذلك بمبادرة من مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة. وبهذه المناسبة، ندعوا بحرارة كل العاملين برنامج "المدارس الإيكولوجية" (المنسقين الجهويين و الإقليميين و منسقي المدارس المنخرطة…) لتقديم ملخص عن مساهمتهم في هذا المؤتمر العالمي الذي موضوعه : التربية على البيئة والرهانات من أجل انسجام أفضل بين المدن والقرى. وقد تم تحديد الموعد النهائي لتقديم مساهماتكم في 31 دجنبر 2012، والتي يمكن تناولها باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية والإسبانية. كما يمكنكم تقديم هذه المساهمات باعتماد أحد الأشكال التالية: العروض الشفوية،العروض من خلال الملصقات، الموائد المستديرة، وورشات العمل. ويمكنكم الاستفادة من المعلومات التفصيلية الخاصة بتقديم مساهماتكم على الموقع التالي : http://www.weec2013.org/fr من خلال اتباع الرابط التالي: "دعوة للمشاركة". يجب تقديم الاقتراح الخاص بكم على شبكة الأنترنت. كما أن المواضيع المتخصصة تتمثل فيما يلي: 1. تعزيز التربية على البيئة وتقويتها من خلال إنشاء شبكة خاصة بها. 2. الحوار بين الثقافات. 3. الحركات الاجتماعية وبناء المجتمعات الخضراء. 4. التواصل وتأثير وسائل الإعلام الاجتماعية في التربية البيئية. 5.الاقتصادات البيئية والاقتصادات الخضراء 6. الأخلاقيات، والفلسفة البيئية، وأنواع العلاقات بين الإنسان والطبيعة. 7.التربية الخضراء 8. الدوافع الخَلّاقة: الفنون والخيال والفهم العاطفي 9. التعليم والتعلم. 10. البحث في مجال التربية البيئية 11.المخاطر، الصحة والبيئة   إننا نتطلع إلى لقائكم في مدينة مراكش ! اللجنة المنظمة للمؤتمر العالمي للتربية البيئية 2013 لطرح أسئلتكم حول المؤتمر، المرجو مراسلتنا على البريد الإلكتروني :  [email protected]

زيارة ميدانية في إطار حماية المحيط يوم 25 شتنبر 2012

زار 24 تلميذ من المؤسسات التعليمية المنخرطة في برنامج المدارس الايكولوجية السفينة البيئية التي رست بنهر أبي رقراق في طريقها إلى البرتغال، و ذلك في إطار المشروع الدولي المنظم من طرف المؤسسة السويسرية "انتينيا"، ومن أهدافه العلمية التعريف بالسفينة، التحسيس بأهمية المجال البحري وبالمسؤولية الفردية والجماعية في الحفاظ على استمرارية الموارد البحرية. مشاهدة الصور

زيارة ميدانية فى إطار الطاقات المتجددة 18 يونيو 2012

قامت مجموعة من تلاميذ المدارس الإيكولوجية بنيابة التعليم سلا (مدرسة ابن حزم، مدرسة سعد بن أبي وقاص ومدرسة موسى بن نصير) ، بزيارة إلى مطار الرباط سلا، حيث تحط الطائرة السويسرية التي تعتمد في طيرانها على الطاقة الشمسية.و قد قدمت لهم شروحات شاملة على جميع المراحل التي مر منها إنشاء هذه الطائرة النموذجية و الفريدة من نوعها والصديقة للبيئة.

إعطاء إنطلاقة الأيام الوطنية للساحل

  تنظم مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة وشركاؤها العموميين والخواص المعنيين بالساحل، أنشطة تربوية وتحسيسية من 19 إلى 25 دجنبر 2011 ، من أجل المحافظة على تراثنا المشترك للساحل. تأتي هذه الأيام التحسيسية تبعا لتوصيات المؤتمر الدولي للتدبير المستدام للساحل" دور التربية والتحسيس" المنعقد في 9 أكتوبر 2010 بطنجة ،تحت الرئاسة الفعليةلصاحبة السمو الملكي الأميرة للاحسناء. تقريرعن الأنشطة المنجزة من طرف المؤسسات التعليمية

الإحتفال باليوم العالمي للبيئة

احتفلت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة ، عبر مدارسها الإيكولوجية ، باليوم العالمي للبيئة نظم النادي البيئي لمدرسة لعزيب بسطات ، مبارة ثقافية حول موضوع : " لنحافظ على بيئتنا بمناسبة اليوم العالمي للبيئة" يوم السبت 11 يونيو 2011 وقد شارك المستوى الأول و الثاني في هذه المبارة بتأطير من الأستاذ عبد العزيز كبوري و الأستاذة مليكة التكتوكي ، وتم التنشيط من طرف قدماء التلاميذ للمدرسة وقد حصل كل فريق على معدل 9/10   للإحتفال باليوم العالمي للبيئة ، قامت جمعية البيئة و الطاقة بوضع برنامج غني و متنوع بتنسيق مع عدد من الشركاء النشيطين في مجال البيئة وقد امتد هذا البرنامج من يوم 3 إلى 8 يونيو 2011 ، وكان موضوعه " الأكياس البلاستيكية: خطرو حلول بديلة"